القائمة الرئيسية

اجتماع بمقر غرفة الصيد البحري المتوسطية لتنمية المناطق الساحلية على ضفتي مضيق جبل طارق.

غرفة الصيد البحري المتوسطية – طنجة

استقبل السيد رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية وفدا من فريق عمل محلي للصيد البحري من قاديس “GROUP DE ACCION LOCAL DE PESCA”، يومه الأربعاء21 فبراير الجاري بمقر الغرفة وبحضور رئيس الكنفدرالية المغربية للصيد البحري التقليدي وبعض رؤساء الجمعيات المهنية والتعاونيات التابعة لنفوذ الدائرة البحرية طنجة أصيلا والفحص أنجرة المنضوية تحت لواء الكنفدرالية المغربية للصيد التقليدي.

وتبادل الطرفان وجهات النظر وتبادل الأفكار من أجل الرفع من مستوى قطاع الصيد البحري التقليدي بين ضفتين مضيق جبل طارق.

ويضطلع هذا الفريق بوضع برنامج وتنفيذ استراتيجية التنمية المحلية بين ضفتي البحر الأبيض المتوسط في إطار اتفاقية شراكة التي يجب أن تكون متكاملة وموجودة بين الطرفين على أساس أن يتم من خلالها تحقيق التنمية المحلية القائمة على الشراكة.

ويعتبر هذا البرنامج الأداة الأساسية التي يتم من خلالها تنفيذ التنمية المحلية في إطار الشراكة، وهو التزام من أجل الحصول على دعم من الاتحاد الأوروبي لتنمية قطاع الصيد البحري التقليدي بالمناطق المشاركة.

وبعد نقاش مستفيض بين الطرفين تم توقيع اتفاقية ما بين رئيس الكنفدرالية المغربية للصيد البحري التقليدي، رؤساء الجمعيات والتعاونيات السالفة الذكر وممثلي فريق عمل محلي للصيد البحري في قاديس« G.A.L.P » واتحاد جمعيات الصيادين قاديس باسبانيا.

أضف تعليقك

جميع الخانات مطلوبة