القائمة الرئيسية

ارتفاع منتجات الصيد الساحلي والتقليدي بالمغرب.

img31082016

هسبريس
الأربعاء 31 غشت 2016 – 09:51

أفاد المكتب الوطني للصيد البحري بأن الكميات المفرغة من منتجات الصيد الساحلي والتقليدي، في متم يوليوز الماضي، بلغت 750, 459 طنا، مسجلة ارتفاعا من حيث القيمة المالية ب 6 بالمائة (3,91 مليار درهم)، و 19 في المائة على مستوى الوزن، وذلك مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2015.

وأوضح المكتب، في إحصائياته حول الصيد الساحلي والتقليدي بالمغرب بالنسبة للستة الأشهر الأولى من سنة 2016، أن قيمة تسويق الأسماك السطحية ارتفعت إلى حوالي 1,60 مليار درهم متم يوليوز 2016، مقابل أزيد من 1,44 مليار درهم سنة قبل ذلك، أي بارتفاع نسبته 11 في المائة من حيث القيمة و22 في المائة من حيث الوزن.

وعزا المصدر ذاته هذا الأداء إلى ارتفاع قيمة الكميات المفرغة التي تم تسويقها بالنسبة لسمك السردين (22 في المائة) وسمك أبو سيف (17 في المائة) والشنشار (44 في المائة) والاسقمري (زائد 14في المائة).. وأضاف المكتب أن الرخويات سجلت من جهتها ارتفاعا ب5 في المائة من حيث القيمة، بأزيد من 1,26 مليار درهم، وارتفاعا ب6 في المائة من حيث الوزن.. وأبرز أن المحار سجل ارتفاعا ب19 في المائة من حيث القيمة، أي ما يعادل 176,3 مليون درهم، وذلك بفضل تحسن ب10 في المائة على مستوى الوزن.

من جهة أخرى، سجلت قيمة السمك الأبيض انخفاضا بواحد في المائة، ليستقر عند قرابة 859,56 مليون درهم، فيما سجل زيادة بـ2 في المائة من حيث الوزن، كما سجلت الصدفيات انخفاضا ب57 في المائة من حيث القيمة بسبب تراجع الوزن بنسبة 77 في المائة.. أما الطحالب فقد تراجعت ب41 في المائة من حيث القيمة، وصولا إلى 1,80 مليار درهم، مع انحفاض ب35 في المائة من حيث الوزن.

وعلى مستوى الموانئ، سجلت الكميات المفرغة بموانئ الواجهة المتوسطية، انخفاضا بـ9 في المائة من حيث الوزن و بـ11 في المائة من حيث القيمة متم يوليوز 2016، مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة المنصرمة، أي حوالي 212,65 مليون درهم مقابل 239,82 مليون درهم. وأشار المصدر ذاته إلى أن كميات الصيد الساحلي والتقليدي بالواجهة الأطلسية ارتفعت بـ20 في المائة من حيث الوزن، وبـ7 في المائة من حيث القيمة، أي أكثر من 3,70 مليار درهم خلال الفصل الاول من 2016، مقابل 3,45 مليار درهم في الفترة نفسها من السنة الماضية.

 

أضف تعليقك

جميع الخانات مطلوبة