رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية يعقد لقاء تواصليا مع أعضاء جمعية مهنيي أوراش مراكب الصيد بميناء طنجة.

img10122016

غرفة الصيد البحري المتوسطية – طنجة

انعقد يوم الخميس 08 دجنبر 2016 بمقر غرفة الصيد البحري المتوسطية بطنجة، إجتماعا تواصليا مع أعضاء جمعية مهنيي أوراش مراكب الصيد بميناء طنجة.

قد ترأس أشغال هذا الاجتماع يوسف بنجلون رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية، وحضره السيد رئيس الجمعية وأعضاء المكتب المسير.

في بداية تدخله، رحب السيد يوسف بنجلون رئيس الغرفة بالحاضرين وهنأنهم على تأسيس جمعيتهم، وأضاف بأن باب الغرفة مفتوح دائما في وجه المهنيين.

وتطرق الاجتماع إلى مجموعة من النقط المتعلقة بالانتقال الى ميناء الصيد الجديد من قبيل ثمن الكراء، مساحات المحلات، المستفيدين من المحلات، تاريخ بداية توزيع المحلات بالإضافة الى مشكل العمال الموسميين الذين يشتغلون في الصيانة داخل الميناء.

جوابا على هذه النقط، قال السيد الرئيس بأن التوزيع لم يبدأ بعد، أما ثمن الكراء لم يتم تحديده الى حد الآن، لكن المهنيون يطالبون ويصرون على أن يبقى الثمن القديم. بالنسبة للعمال الموسمين الذين يشتغلون في الصيانة فإن هذه الاشكالية لن تطرح في الميناء الجديد لأنه سيخضع لمراقبة صارمة حتى نتفادى العشوائية التي نعيشها في الميناء القديم.

وفي الاخير، طالب السيد الرئيس من أعضاء الجمعية إعداد ملف تقني خاص بنشاطهم قصد تقديمه خلال اجتماعات اللجنة المكلفة بميناء الصيد الجديد.

 

Share this...

أضف تعليق