استياء في صفوف مهنيي الصيد البحري صنف صيد السردين بالجهتين الشمالية والشمالية الشرقية

غرفة الصيد البحري المتوسطية- طنجة

تقدم السيد يوسف بنجلون رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية، بمراسلة إلى السيد وزير الداخلية يؤكد فيها “بعد أن استبشر مهنيو الصيد البحري صنف صيد السردين بالجهتين الشمالية والشرقية بقرار دعم اقتناء الشباك الدوارة لفائدة المتضررين من هجمات الدلفين الأسود الكبير ” النيكرو ” وما يخلفه من أضرار جسيمة اقتصادية ومآسي اجتماعية في صفوف المهنيين والبحارة وتوقيع اتفاقية شراكة لتقديم هذا الدعم وبالتالي المساهمة في التكلفة المالية لاقتناء الشباك الدوارة لفائدة المراكب النشيطة بالسواحل المتوسطية والمتضررة من هجمات الدلفين الكبير بالجهتين (جهة طنجة تطوان الحسيمة والجهة الشرقية) إلا أنه لحد كتابة هذه الرسالة ليس هناك أي تحرك الأطراف المعنية التي عهد إليها تنفيذ الاتفاقيـــــتين المبرمـــــــتين بين كل من وزارة الداخلية وزارة الاقتصاد والمالية المكلفة بالميزانية وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات والجهتين ووالي جهة طنجة تطوان الحسيمــــــــــة ووالي الجهـــــــــة الشرقيـــــــــــة”.

وتأسف السيد الرئيس في المراسلة  “بأن هناك استياء عارم في صفوف المهنيين والبحارة بسبب هذا التأخير الغير مبرر من طرف الجهات المكلفة بإخراج هذا المشروعين إلى حيز الوجود، لذا نلتمس من سيادتكم التدخل العاجل ومطالبة الوزارة المعنية بالالتزام ببنود الاتفاقية والآجال المحددة، وذلك لتفادي مزيد من التأخير الذي سيجبر مراكب صيد السمك السطحي إلى الهجرة مجددا إلى موانئ أخرى”.   

Share this...

أضف تعليق